مؤسسة عدن الغد للإعلام | من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | ارسل خبر | نسخة الموبايل | نسخة القديمة | آخر تحديث للموقع الثلاثاء 19 فبراير 2019 02:01 صباحاً

  

عناوين اليوم
آراء رياضية
السبت 08 سبتمبر 2018 11:18 مساءً

العملاق بدر حمود بحاجه إلى وفاء يا أهل الوفاء

محزن جدا ولم أكن أتوقعه ان يكون واحد من عمالقة الرياضة في عدن ورموزها  ان يضل محبوس الاربعة الجدران  في منزله المتواضع بالقلوعه لايستطع الحركة..

تصوروا  عملاق كرة الطائرة وكرة  السلة الدولي/ بدر حمود لايستطع ان يتحرك خطوة واحدة او يرفع رجله اليمنى ولو قليلا  لمرض أصابه أقعدته على الفراش والكل يتفرج علية  وما قدمو له الا فتات للأسف لتكفيه حتى  مصاريف العلاج ربما لشهر واحد   ...وهو من ؟ .

هو بدر حمود نجم المنتخبات الوطنية للكرة السله والكرة الطائرة ايام الرياضة الحقيقية في عدن....

والله لا اخفيكم  اني لم اكد اصدق ما اراه  من مرض اصابه  وحياة بسيطة كادت عيناي ان تذرف بالدموع لولا ان تمالكت نفسي وانا ارى العملاق/ بدر حمود احد ابرز  الرياضيين في عدن اسير المرض وتعبان الحال واقزام ودخلاء على الرياضة والسياسة  يعيشون أحسن الفلل ويتعالجون في ارقى المستشفيات العربية والعالمية حتى لاصابتهم  بالزكام  وهو الذي شغل عدة مناصب بعد اعتزالة الرياضة اخرها مدير الانشطه في مكتب الشباب والرياضة وقاد اخر انتخابات الأندية في عدن في 2004م بحنكة واقتدار  بهذه الوضعية او الصورة التي عليها الان منذ سنوات دون ان تعمل له الجهات المسئولة الا يسيرا  لا تغني ولا تسمن من جوع ولا تكفيه  لمصاريف العلاج حتى لشهر واحد كما قلنا ..

صحيح ان المرض هو امر الله وكلنا راضيين بحكمة الله على عباده  ولا اعتراض على امر ربنا لكن الاعتراض ان لانرى دعما حقيقيا يتناسب مع مرض العملاق  / بدر حمود حتى يعود لحالته من جديد او يستطيع الحركة بدلا من اضطراره للبقاء في السرير لايستطيع حتى دخول الحمام بسبب ما اصابه من بلاء اسال الله ان يصبره وان يشفيه من هذا المرض.....

واذا كنا نشيد ونشكر كل من زاره وساعده  في الشباب والرياضة او الأندية او زملائه وهم على رأس العملاق/ بدر حمود وعلى رؤوسنا فاننا ندعوهم جميعا وندعو الرجال من القيادات اهل الشهامة والوفاء والمواقف الى دعم علاج العملاق/ بدرحمود في القاهرة بعد ان تكفل وزير الداخلية مشكورا  الاخ / احمد  الميسري بصرف تذاكر سفر مقررا له ان يغادر الشهر القادم باذن الله الى مصر للعلاج..

اقولها والله وانا مضطرا دون ان يطلب مني النجم / بدر حمود هذا لعزة نفسه  كما نعرفه   لكني شعرت بحالته وعرفت وضعه من خلال الحياة التي يعيشها وشفتها  وتكاليف الأدوية التي يحتاجها للإمراض العديدة التي إصابته وانهكت جسمه واتعبت حياته لدرجة انه لا يعرف كيف سيتصرف او سيدبر مصاريف علاجه في القاهرة بعد ان تقرر سفره بداية الشهر القادم خاصة مع ارتفاع الدولار وراتبه لايصل ربما الى  100  او 150 دولار فكيف سيعمل وكيف سيتصرف ويتعالج وهو بظروف صعبة يعلم الله بحاله....

لذلك نناشد الرئيس ورئيس الحكومة ووزير الشباب والقيادات الكبيرة وغيرها  وأصدقائه والتي تعرف مكانة هذا العملاق / بدر حمود أناشدهم بالله ان يعملو جاهدين لعلاجه في القاهرة من الإمراض التي إصابته وان لا يبخلوا عليه فاليوم هو طريح الفراش وبكرة انتم والدنيا ماتسوى شيء ولا يبقى شيء الا الوفاء والمعروف بين الناس بل من الواجب على المسئولين ان يسرعوا بتعاونهم مع العملاق/ بدر حمود ليس لسلطة او منصب بل الى علاج وهو حق وواجب على كل  المسئوولين  تجاة من قدم الكثير لعدن ورياضتها  في اكثر من محفل خارجي وسطر اسمه كابر رياضي عدن لازال الى الان اسم بدر حمود  يشار اليه بالبنان...

وقلبي معك يابدر  وربنا يسهل لك رجال الوفاء واهل الوفاء وانا لمنتظرون.



شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها
الأيام
مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

آراء رياضية
في بداية الثمانينات .. ومن محاسن الرفاق .. انهم كانوا يجعلونا .. نحتفل بالمناسبات الثورية .. سبتمبر وأكتوبر
في جو رائع أمام حضور جماهيري غفير، وتحت أنظار فعاليات تربوية وسياسية ورياضية، عاش ملعب الجويري يوم امس
إعلان هام لأهل جدة وزائريها  قصص اسطورية تناقلها المؤرخون  لتصل إلينا فيترجمها أبنائنا قصصاً حقيقية
  تنظيم : فريق الجيش من العاصمة عتق إشراف : نادي التضامن الرياضي   تم إختيار آخر بطل من مديريات شبوة وشكلت
كنت على أهتمام بالغ ومتابع لـ منتخبنا الوطني، وخصوصا حينما يرتبط الأمر ببطولة، ألا ان الخروج المبكر لمنتخبنا
    من خلال متابعتي لبطولة طيران الملكة بلقيس لاحظت ذلك النجاح الذي كان قياسة بحضور الجمهور
في خضم حالة الفوضى وغياب الوعي المجتمعي للدور المحوري للأندية الرياضية ، التي سكنها في السنوات الاخيرة ، بعض
حدثني احد الزملاء عن حملة مسعورة يقودها البعض من فاصل اعلاني هات الطبلة ورقصني يا جدع ويه ويه فقلت له رغم
-
اتبعنا على فيسبوك