مؤسسة عدن الغد للإعلام | من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | ارسل خبر | نسخة الموبايل | نسخة القديمة | آخر تحديث للموقع الثلاثاء 19 فبراير 2019 02:01 صباحاً

  

عناوين اليوم
شكاوى وتظلمات

صرخة ونداء لإنقاذ حياة الشاب نادر صالح ناجي احمد

الأحد 09 سبتمبر 2018 08:04 مساءً
عدن ((عدن الغد)) خاص:

الى اخواني واخواتي الذين يهبون لعمل الخير والاحسان تقربا الى الله عز وجل والشكر على ما انعم عليهم من نعمة الصحة والعافية ندائي هذا إلى الى رجال الخير حيث اني لا اعرف كيف تكتب كلمات طلب المساعدة ولكني اعرف كيف انطق بها بصدق وبكل ماتحمله الحقيقة من معنى .


المريض الشاب نادر صالح ناجي احمد 20 عاما من ابناء جحاف بالضالع مصاب بمرض سرطان الدم
lymphoblastic leukemia
منذ ستة سنوات بالتحديد منذ فبراير 2012م وسبق وان تم سفره الى مصر لغرض العلاج وبعد اجراء الفحوصات الطبية اللازمة تقرر له 146جرعة كيماوي بشكل اسبوعي اضافة الى نقل دم وصفائح دموية بين الحين والاخر لرفع المناعة واستخدام ادوية مضادة للنزيف وفحوصات روتينية بين كل جرعة واخرى وقد خضع مايقارب السنتين حتى اكمل الجرع المقررة له وتماثل للشفاء وتم اجراء فحوصات الدم واخذ البزل القطني والحمدلله شفي منه بعون الله تعالى ثم بفضل دكاترة الاختصاص المتابعين لحالته .

مؤخرا اصيب الشاب نادر صالح ناجي بوعكه مرضية مشابهه بنفس بداية الاعراض القديمة وقام برهن قطعة ارض لكي يعود الى مصر لاجراء الفحوصات الطبية وقد تبين ان المريض عاد له المرض مجددا (سرطان الدم)
وحاليا متواجد في القاهرة وبحاجة الى علاج مكثف وفترة علاجية طويلة وتمديد سريري حسب افادة الاطباء وظروفه المادية صعبة جدا وغير قادر على دفع تكاليف العلاج والمستشفى الخصوصي والمصاريف اليومية في القاهرة .

نضع هذا الشاب بين يدي رجال الخير والعمل الانساني واصحاب الرحمة والضمير لانقاذ حياته والوقوف بجانبه للتخلص من مرضه بشكل نهائي..


للتواصل على تلفون والد المريض صالح ناجي احمد
00201151877359

رقم تلفون المريض نادر صالح ناجي احمد

00201126239413

وجزاكم الله خير الجزاء والاحسان


المزيد في شكاوى وتظلمات
مناشدة عاجلة بين يدي فاعلي الخير لإنقاذ حياة شاب من الموت
بعد أن فقد الامل في كل مستشفيات الداخل واستنفاذ كل ما يملك من مدخرات ذهابا وإيابا إلى صنعاء وعدن واشتداد ألامه الذي يعاني منها منذ سنوات حيث أصيب بمرض تليف الكبد
اصيب مرتين ومازال يودي الواجب.. الجريح المناضل عبد الحكيم فاضل خالد يناشد بترقيمه اسوة بزملائه الجرحى
  ناشد الجريح المناضل عبد الحكيم فاضل خالد هادي من ابناء جحاف الضالع قيادة وزارة الدفاع  وبقية الجهات المعنية في البلاد  بترقيمه في السلك العسكري اسوة
الطفلة دهاء عبدالرزاق تناشد الهلال الاحمر الاماراتي علاجها
    ناشدت الطفلة دهاء عبدالرزاق عبدالله احمد الصبيحي من هيئة الهلال الاحمر  الاماراتي  التكفل بعلاجها .   وتعاني لطفلة دهاء من التئام في المفصل الفكي




شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها
الأيام
مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

الأكثر قراءة
نقلها شقيقه..تطورات جديدة في قضية احتجاز الفنان والممثل اليمني علي الحجوري
أسعار الصرف وبيع العملات مقابل الريال اليمني اليوم بعدن
خبير عسكري خليجي : المجلس الانتقالي معترف به دولياً ورفضه اساءة للتحالف
عاجل: الشرطة العسكرية بحضرموت تحتجز صحافيان
مشائخ وأعيان وأبناء قبائل حجور يصدرون بياناً هاماً
مقالات الرأي
الرئيس هادي لم يكن في يوم من الايام عنصري او مناطقي او حاقد على اَي فرد او جماعة تنتمي للشعب اليمني ، فهو رئيس
حضرموت الريادة والقيادة حضرموت المدرسة العالمية في المعاملة بالتي هي أحسن وأدعو بالحكمة والموعظة الحسنة
اِنتصار حجور يعني اِنتصار للمواطنة المتساوية، وللجمهورية وللشرعية وللتحالف. اِنتصار المواطنين هناك هو
هناك مؤشرات وعلامات لا يمكن تجاهلها بإن الصيف القادم سيكون مثل سابقيه وربما أسوء لا سمح الله وهذا ما لا
لقد هرمنا و نحن نبحث عن حب و سلام و أمن و هدوء في الجنوب يعم و يضم شتات القلوب التي احرقتها لهيب الحقد و
إن عقد اجتماع الجمعية الوطنية في محافظة حضرموت له دلالات سياسية ووطنية في تجسيد اللحمة الوطنية الحقيقية
مع من يطالب الاخوة في الانتقالي بالشراكة مع قوى الاحتلال والله مصيبه قدكم متقلدين مناصب فيها واليوم صحيتوا
تبين لي من خلال منشورات البعض انهم تعرضوا لضغوط كبيرة من قبل مدير الرئاسة اليمنية عبدالله العليمي، في اعقاب
الجنوب محافظات ست، حدودها معروفة، ومديرياتها مسماة بمسمياتها المتعارف عليها. من يحكمها؟ ومن يدير شؤونها؟ لا
- تنبيه: لو كنت مش واثق بنفسك أو عندك فوبيا من مواجهة اخطاءك بلاش تقرأ المقال ده، فأنا لم اكتبه للجبناء بل لمن
-
اتبعنا على فيسبوك