مؤسسة عدن الغد للإعلام | من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | ارسل خبر | نسخة الموبايل | نسخة القديمة | آخر تحديث للموقع السبت 16 فبراير 2019 04:34 مساءً

  

عناوين اليوم
آراء واتجاهات
الخميس 11 أكتوبر 2018 02:00 مساءً

#دولة_البلاطجة

 

اليوم الصباح جزعت بنقطة أمنية، فيها طابووور كبير من السيارات والدنيا زحمة وانا منتظر فوق الباص، مرت في بالي مشاهد من حق الافلام المصرية التي توصف دور الأمن المصري في عمل نقاط تفتيش بشكل مفاجئ وتقبض على اصحاب الحشيش، وانا اتذكر هذه المشاهد المتفرقة من عدة افلام مصرية، اتخيلت ان هذه الزحمة والطوابير قدام النقطة هي عبارة عن عملية تفتيش دقيق مثل الذي بالافلام.

وفجأة اسمع صوت قطع كل تلك المشاهد التي في رأسي ،وخلاني اصحي واركز مع احد العساكر وهو يتشوه ويضحك مع واحد في سيارة وموقف الشعب هذا كامل عشان يجابر صاحبه ويضحك معه،

واول ماوصلنا للنقطة وبعد نص ساعة من الانتظار من أجل خاطر العسكري ورفيقه الذي يجابره ويسلم عليه وسط الشارع ومخلي كل هذه الطوابير تنتظر ، قفز صاحب الباص وجدل كلمة بشكل عفوي وقال للعسكري لوكان خليته يجنب كان افضل ، وعينكم ماتشوف الا النور.!

اتذكر صراخ العسكري وكانه يداهم ويقبض على مروجيين للحشيش او عصابة اختطافات وقتل ، وكان يردد كلمة الان انته باتعلمنا شغلي ..!!

هيا جنننننننننب ونزل الركاااااااب، جننننننب عادك باتعلمنا شغلي..!

عن نفسي جلست دقيقة جالس احاول اعصر ذاكرتي ايش هو شغله..!

ومن ربكم لولا ان في معنا شيبة عاقل بالباص كان اعتقلونا كلنا مع صاحب الباص بتهمة عرقلة اداء عمل الجنود البواسل بالنقاط الأمنية...!!

#تمرد
#ايوب_عامر

تعليقات القراء
342084
[1] حقيقة
الخميس 11 أكتوبر 2018
فهمي | عدن
البلاطجة ماعرفنا هم الا لما تولى عبدربه السلطة في 2012



شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها
الأيام
مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

الأكثر قراءة
عاجل : العثور على شخص مقتول في الممدارة
السلطات الامنية بالمكلا تنبه قيادة المجلس الانتقالي: تجاوز مهام الأمن مرفوض
قيادي مؤتمري يكشف سبب عدم دعم الشرعية لقبائل حجور
احمد بن بريك: الجنوب (بنأخذه).. وبن دغر كان يتفرج "للسرق"
توضيح صحفي لسكرتير دولة الرئيس حيدر العطاس
مقالات الرأي
    كعادتي بعد صلاة الجمعة من كل أسبوع أتوجه إلى مقبرة "يعقوب*" لزيارة قبر والدتي وقراءة الفاتحة على روحها,
علي أن اعترف أن هناك شيء يستحق الاعجاب في ممارسات خصوم الحق الجنوبي في دأبهم على التشكيك والتثبيط وتمنية
يا شرعية، ويا انتقالي، ويا حوثي، نريد دولة، فمن سيقدمها لنا؟  بالنسبة للحوثي جاء والدولة قائمة وسحبها على
في شبوة سئمنا الصراع الحزبي ، والجدال السياسي البيزنطي ، واعتقد بأننا في شبوة ليس بحاجة لمزيد من الصراعات
  بقلم /د.عبدالرحمن الوالي كلنا فرحنا وهللنا عندما جاء التحالف في 2015م وهذا أمر مفهوم، ونشكرهم بشده عليه..
  الاهتمام بالإعلاميين والصحفيين  والسؤال  عليهم من قبل  القيادة  والسلطات  والوقوف معهم 
في الوقت الذي يظن الحوثيون أنهم سينجحون بمغالطة المجتمع الدولي في قضية المفاوضات من أجل الاستعداد لمعارك
  حظ اليمن العاثر أنها باتت مسرح عمليات عسكرية لصراع إقليمي، تتقاطع فيه المصالح وتتعدد فيه الأجندات. حظ
الليلة وأنا أتصفح المواقع الإخبارية الإلكترونية؛ الرسمية منها والأهلية، لفت انتباهي خبر نشر في موقع جامعة
استفاد الحوثيين كثيراً في المجال الاعلامي المروج للحروب الطائفية حيث أنه لعب دور كبير في استمرار الحرب
-
اتبعنا على فيسبوك