مؤسسة عدن الغد للإعلام | من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | ارسل خبر | نسخة الموبايل | نسخة القديمة | آخر تحديث للموقع الأربعاء 22 مايو 2019 07:17 صباحاً

  

عناوين اليوم
من هنا وهناك

التسول مهنة الأغنياء

الاثنين 11 فبراير 2019 04:02 مساءً
كتب/ حافل عبدالله

 

اليوم ظهراً وأنا في الشيخ عثمان بأحدى باصات المواصلات متجهاً لـ صبر حينها كنت قد أكملت دوامي في الجامعة ، قعد في جانبي شخص وبكل إطمئنان يهاجمه "طفل" بطريقة مفاجئة سريعة يقبّل رأس هذا الشخص ويرميه بكلمات (الشحت) وبأسلوب تمثيلي عاطفي يستغل موقف الشخص أمام أنظار بقية الركاب في الباص ، كلنا منتظرين من الشخص يخرج نقود يقضي بها حاجة "الطفل" ، رد عليه غاضباً منزعجاً : " يا ابني بطلوا هذه الحركات الهبلا وانا بحق هذه الحركة مابعطيك ريال امشي من قدامي " .

لا لوم عليه صراحة حركة مزعجة ومستفزة ومفاجئة يستغل فيها الموقف أمام الناس كفرض عليك بالإحراج .

ومنها الكثير من المواقف والكثير من الأطفال وبشتى أنواع الحركات العاطفية التمثيلية والكاذبة - بعضاً ما - .

عدن والمناطق الجنوبية والشمالية إنتشار واسع وكبير لهذه الفئة من المتسولين ، يمارسون هذه العادة كمهنة أو وظيفة حكومية يحصدوا منها أموال كبيرة .

قد لا يصدق البعض بأنهم يتلقوا باليوم الواحد 10 الف ريال وقِس على ذلك 30 يوماً يعادل 300 ألف ريال ،كمرتب لموظف حكومي في شركة النفط .

لهذا السبب أنتشر المتسولين بكثافة وبكثرة -يستغلون- بإستجداء لرحمة الناس والعطف عليهم .

من أراد ان يتصدق يبحث عن الأسر المتعفّفة والمتسترة الذين لا يمدوا أيديهم لأحد ويقبلون "الموت جوعاً" ولا ان تهتز كرامتهم ويخدش كبريائهم عند أحد ، هؤلاء من يستحقون ان تمد لهم يدك الكريمة ، هؤلاء المحتاجين بصدق هؤلاء الذين لايملكون إلا راتب 30 الف لمتقاعد يأتيهم بالسنة حسنة والكثير من الأسر لاتمتلك اي رواتب ومع ذلك لايخرجون لإستعطاف الناس وهؤلاء هم من بأشد "الحاجة".

لايظن البعض أنني محارب للفقراء ولكن محارب "للمتسول" الذي شوش على "المحتاج" بصدق .

#لاتعطي_المتسولين


المزيد في من هنا وهناك
المدخنون الذين أصيبوا بجلطة.. أكثر عرضة للإصابة بها مجددا
تشير دراسة صينية إلى أن المدخنين الذين أصيبوا بجلطة من قبل يكونون أكثر عرضة للإصابة بأخرى إذا لم يقلعوا عن تلك العادة أو يحدوا منها على الأقل. وربط العديد من
ارتفاع ضغط الدم في الرئة... مخاطره تهدد كل الأعمار
تحتفل دول العالم في يوم 5 مايو (أيار) من كل عام باليوم العالمي لضغط الدم الرئوي (WORLD PH DAY)، وقد كان اليوم العالمي الثامن الذي تكرس فيه الجهود لرفع مستوى الوعي بهذا المرض
فوائد عديدة للخشاف بينها علاج الأنيميا وضغط الدم
قالت الدكتورة ياسمين الصيرفي، استشاري التغذية العلاجية ، إن الخشاف عبارة عن مجموعة من الفواكه المجففة مغمورة بالماء والسكر، وعلى الرغم من اختلاف مكوناتها إلا أنها




شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها
الأيام
مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

الأكثر قراءة
في اول حوار له منذ تنحيه.. الرئيس المصري السابق محمد حسني مبارك يكشف اسرار هامة عن حرب الخليج وعلاقته بعلي عبدالله صالح
دعوة سعودية للجنوب للمطالبة بالانفصال عن الشمال
رئيس التحرير يخاطب محمد الربع: لكي تكون إعلامياً صادقاً قدم حلقة عن قيادات حزب الاصلاح الهاربة في الفنادق
عاجل: غدا بدء صرف مرتبات الجيش
عاجل: انهيارات كبيرة في صفوف الحوثيين بالضالع
مقالات الرأي
  بكل تواضع أنا أغلى كاتب دراما في اليمن بمبلغ وصل الى 6 مليون ريال عن أول تجربة لي في تأليف حوارات مسلسل همي
د.حسن السلامي أنتقل إلى رحمة الله أخي وصديقي ورفيقي وزميلي في الدراسة الأستاذ الأديب المفكر والشاعر المرهف،
  لقد أتاحت لنا الوحدة وحدة مايو العظيم، فرصة التطور والتقدم نحو المستقبل بإمكانيات وموارد ومصادر موحدة،
عندما نتأمل جيدا وننظر بتمعن إلى الحرب المشتعلة في اليمن منذ أكثر من أربع سنوات حتما سيصيبنا الكثير من الذهول
في مثل هذا اليوم أعلن الرئيس علي سالم البيض بيانه التاريخي بإنهاء الوحدة وإعلان انفصال الجنوب، وخروجه من
---------سيظل ٢٢مايو ١٩٩٠ حدثاً تاريخياً يتجاوز الخديعة والمؤامرات والجلد والتشوية وكل محاولات التصفية ، وعليه
نحن هنا لا نتحدث عن دخول أفريقيا سباق التصنيع في المجال العسكري العالمي، لكننا نرصد إحدى أبشع الجرائم التي
كلما جاءت جماعة، أو حزب، هزت رأسها، وهز الشعب رأسه معها، فمن هذه الجماعة إلى ذلك الحزب، إلى هذا التيار لاطموا
الذكرى  الـ 29 لل ٢٢من مايو الخالد : رغم كل المصاعب والماسي التي عاناها شعبنا اليمني العظيم في العقود
في الذكرى التاسعة والعشرين للوحدة اليمنية، لا مفرّ من الاعتراف أن تلك الوحدة صارت من الماضي. شهدت ولادة
-
اتبعنا على فيسبوك