مؤسسة عدن الغد للإعلام | من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | ارسل خبر | نسخة الموبايل | نسخة القديمة | آخر تحديث للموقع الاثنين 17 فبراير 2020 07:05 مساءً

ncc   

عناوين اليوم
أخبار عدن

مؤسسة البرنس للتوعية والتنمية الإنسانية أهمية مشاريع الدعم النفسي

الجمعة 23 أغسطس 2019 05:26 مساءً
عدن(عدن الغد)خاص:

كتب/ مساعد أحمد صالح حسن:

تتركُ الحروب آثارًا عديدة أكثر تعقيدًا وعمقًا مما نتخيل، تتعدى كونها آثارًا جسدية أو عضوية وتمتد إلى الآثار النفسية والعقلية التي قد تبقى وتمتد سنين طويلة حتى بعد أن تشفى الجراح وتختفي،

 وليس غريبًا مع ما يحدث في اليمن وما شهدته مدن اليمن شمالا وجنوبا من أحداث خلال العقود الأخيرة، مسببة وجود آثار واضطرابات نفسية لدى الآلاف من الأشخاص والأطفال الذين تعرضوا لمخاطر الحروب وعايشوها معرضون بشكلٍ خطير للإصابة بالمشاكل العقلية والنفسية التي يمكن أن تمتد آثارها على مدى سنين طويلة وربما تمتد طيلة العمر. فتؤثر على مجرى حياة الشخص من جهة، وعلى علاقاته بأسرته ومجتمعه بمؤسساته المختلفة.

من جهة أخرى. العديد من عوامل الاضطراب

التي يسهل تمييزها لدى المتأثرين من الحرب.

1_  مثل صعوبة النوم أو محاولة تجنبه خوفًا من الكوابيس المتكررة والمتعلقة بالحرب وذكرياتها،

2_  فقدان السيطرة على المشاعر والغضب الشديد، وتجنب الحديث عن أمور متعلقة بأحداث الحرب أو الذهاب لأماكن يمكن لها إعادة بعض الذكريات الأليمة،

3_ ضعف الثقة بالنفس والتواصل الأسري أو الاجتماعي، إلى جانب اضطراب بعض المعاني الوجودية مثل الإيمان والحياة والموت والتفكير بالانتحار، وغيرها من العوامل التي تختلف من شخص لآخر ومن عمرٍ لآخر.

وبحسب الدراسات والتقارير الطبية التي تشير إلى نسبة 55% من الأشخاص الذي تأثرت بهم الحرب يحتاجون إلى خدمات نفسية وحوالي 54% يعانون من اضطرابات عاطفية 26% من الأطفال يواجهون تحديات فكرية وتنموية كبيرة  نرى أن هذه الفئات بحاجة إلى الدعم النفسي، وتوفير العلاجات لهم.

العلاج

لابد من إيجاد الكثير من الأساليب والمدارس المتخصصة في علاج اضطراب ما بعد الصدمات واضطرابات الحروب بشكلٍ خاص، منها العلاج المعرفي أو ما يُعرف "Cognitive Therapy" أو العلاج المعرفي السلوكي "Cognitive Behavioral Therapy".

كلا العلاجين يقومان على تغيير أفكار وسلوكيات المريض السلبية وتحويلها إلى أفكار أكثر إيجابية متصالحة مع الواقع، من خلال جلسات عديدة متنوعة تكون بشكلٍ فردي أو مع مجموعة من الأشخاص الذين عانوا وعايشوا نفس التجربة المؤلمة .

غالبًا يعمل المعالج من خلالها على مساعدة المريض لإدراك تصرفاته وأفكاره الحالية والعمل على تغييرها بطريقة تساعد في معالجة التجارب النفسية الأليمة بطرقٍ مختلفة.

ولأنشطة الدعم الاجتماعي والأسري آثارًا بالغة الأهمية في علاج اضطرابات ما بعد الحروب، فالكثير من الدراسات توصلت إلى أن نقص الدعم الاجتماعي أدى إلى تدهور مضاعفات الصدمة وتردي الحالة النفسية.

ويُعرف الدعم الاجتماعي بتوفير الموارد النفسية والمادية التي تساعد الفرد على مواجهة الصدمات والتغلب عليها، ويأخذ هذا الدعم أشكالًا مختلفة وطرقًا عديدة، منها الدعم العاطف أي تعزيز السلوكات والتصرفات التي تُشعر المصاب بأنه مُحتوى ممن حوله، بالإضافة لتعزيز ثقته بنفسه بكونه محبوبًا ومُتقبلاً في ظروفه كافة، فصدمات ما بعد الحروب عادة ما تؤثر على ثقة الفرد بنفسه ومجتمعه.




المزيد في أخبار عدن
اللجان النقابية في ميناء عدن تصدر بياناً هاماً
أصدرت اللجان النقابية والعمالية لكافة المرافق والقطاعات العاملة في ميناء العاصمة عدن ، اليوم الأثنين، بياناً هاماً، وتحصلت صحيفة"عدن الغد" على نسخة من البيان الذي
معهد الطيران ينظم الدورة التمهيدية الثالثة لموظفي الهيئة العامة للطيران المدني بعدن
بدأت اليوم بعدن اعمال الدورة التدريبية التمهيدية لاساسيات الطيران المدنية التي ينظمها معهد الطيران بعدن ل20 متدرب ومتدربة من موظفي الهيئة العامة للطيران المدني
مناقشة إنشاء مسرح ثقافي مفتوح بخورمكسر
   التقي مدير عام مديرية خورمكسر الاستاذ ناصر الجعدني، بمدير عام مكتب الثقافة بعدن الأستاذ أحمد عبدالله حسين لمناقشة التنسيق المشترك في والنشاطات الثقافية




شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها
الأيام
مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

الأكثر قراءة
عاجل: انفجار عنيف يهز عدن
عاجل: مجهولون يغتالون قياديا في الحزام الامني بعدن
تفاصيل جديدة عن واقعة اغتيال قيادي في الحزام الامني بعدن
عاجل: اندلاع اشتباكات عنيفة بالمعلا
مستشار رئاسي يمني: من يسعّرون الحرب في عدن "أدوات جاهلة"
مقالات الرأي
الكتابة عن فخامة الرئيس القائد المشير عبدربه منصور هادي الإنسان والقائد والمسؤول مسألة ليست سهلة، فهي
  فتحي بن لزرق إعلامي بارزٔ ، وكاتبٌ مبارز ، جعل من موقعه وصحيفته ( عدن الغد ) منبرا للدفاع عن قضية الجنوب
عندما تقال الحقيقة ويذاع بها تتعالى أصوات من احرقتهم تلك الحقيقة فيلجأ هؤلاء لاستهداف من يريد أن يقول الحق
    صحفي واحد يتغلب على ترسانة إعلامية مكونة من جيش إلكتروني وقنوات فضائية وصحافيين وإعلاميي دفع
من المعروف عن نظام الحكم السائد في اليمن منذ عقد الوحدة بين الشمال والجنوب حتى عقدنا الراهن بأنه لا يولي
لم يمر المعلمون بظلم كما يمرون به اليوم، ولم تجحف بحقهم حكومة كما أجحفت في حقهم هذه الحكومة، وسابقتها،
.  . بقلم أ.د.محمد احمد السعيدي .. الحلقة الثالثة .. و كانت قمة العطاء في حكومة المرحوم الدكتور فرج بن غانم حيث
منذ انطلاق عاصفة الحزم في 26مارس 2015م وبعد اعلان تحرير عدد من المحافظات التي أغلبها يقع في الجنوب تنفس ابناء
  التحريض بالقتل ضد الصحفي فتحي بن لزرق سابقة خطيرة وضررها كبير ومن يقوم بدعم تلك الحملة سيكون مشارك مباشر
عندما تكون الصورة منعدمة الوضوح لسبب مآ تتعذر الرؤيا الواضحة للأشياء وعندما يكون السبب ناتج عن خلل مآ ومن
-
اتبعنا على فيسبوك