مؤسسة عدن الغد للإعلام | من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | ارسل خبر | نسخة الموبايل | نسخة القديمة | آخر تحديث للموقع السبت 11 يوليو 2020 09:09 مساءً

ncc   

عناوين اليوم
آراء واتجاهات
الأربعاء 11 ديسمبر 2019 11:12 مساءً

من يقنع محمد اليدومي و"الإخوان" أن عدوهم ليس الهاشميين بل الحوثيون؟!

 

 

اليدومي، جلاد "الأمن الوطني" الشهير، يعتقل المواطن اليمني يحيى بن حسين الديلمي في مأرب منذ أشهر دون أية تهمة.

 

العلامة الديلمي شخصية مناهضة للحوثيين وللإخوان معاً، ولذلك قرر الإخوان أن يخدموا أنفسهم ويخدموا الحوثيين أيضاً باعتقال هذا المرجع الديني البريء والبعيد عن كل صراعات السياسة والارتزاق في البلاد.

 

ذهب الديلمي للحج ولم تعتقله السعودية نفسها بأية تهمة، وحين عاد، وبينما كان في طريقه الى بيته عائدا من الحج؛ اعتقله "الإخوان" في نقطة من نقاط مأرب، ليس لأنه حوثي، وهم يعرفون تمام المعرفة معارضته للحوثين، ولكن لكونه "هاشمياً" غير إخواني!!

 

لا شيء يتجاوز انحطاط الحوثيين في اليمن إلا انحطاط الإخوان..

وللإمانة؛ وعلى مسؤوليتي الشخصية، لولا انحطاط الإخوان لما عرف اليمن انحطاط الحوثيين.

 

لقد أنزل أصحاب "الشعار"، وهم ورثة كل فساد في اليمن؛ يحيى الديلمي من منبره وطردوه من مسجده لأنه يعارض فسادهم..

فجاء الإخوان بتفاهتهم وقطعوا الطريق أمام هذا المواطن وعاقبوه بما لم يجرؤ الحوثيون على عقابه به وهو السجن والإخفاء القسري...!!!

 

أيها اليمنيون ماذا تنتظرون من معسكرين أحدهما ألعن من الآخر؟!!

الحرية للديلمي ولرفيقه فاخر.

تعليقات القراء
429208
[1] كلام سليم
الخميس 12 ديسمبر 2019
ابو احمد | عدن
لولا انحطاط الاخوان لما عرف اليمن انحطاط الحوثيين ....عبارة صادقة تلخص ما نحن فيه اليوم...المشكلة انهم موجودون في الطرفين ...الله يخارجنا منهم .



شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها

الأيام
مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

الأكثر قراءة
عاجل: البنك المركزي يصدر بيانا يرد فيه على المجلس الانتقالي بخصوص صرف المرتبات
مستشار رئيس الجمهورية يدعو زعيم جماعة الحوثي إلى "السلام"
ذمار..مسلحون حوثيون يختطفون البخيتي
الحوثيون يردون على دعوة "عبدالعزيز جباري" للسلام (Translated to English )
قوة أمنية تهدم سور ومصلى مول شهير في مدينة عدن
مقالات الرأي
تخرج بين الفينة والأخرى الكثير من التصريحات لقيادات ونشطاء المجلس الإنتقالي بأن هناك قواعد ومعسكرات تتبع
  بقلم/عبدالفتاح الحكيمي. هذا المقطع الدرامي ليس من نسج الخيال أو غير واقعي, بل مشاهدات يومية لما يدور في
  يسير المبعوث الأممي إلى اليمن السيد مارتن غريفث بنفس الأخطاء التي سلكها من سبقه من المبعوثيين الأمميين .
عندما تنقلب حقيقة استمرار راتب الدولة الشهري إلى حلم، ويتحول موعد صرفه الثابت إلى متغير وغائب لعدّة أشهر،
    عادل الأحمدي    بعد نحو ١٦ عاما من أول تمرد مسلح للعصابة الحوثية، وبعد أنهار الدماء التي سالت منذ
لو ان قيادة المجلس الانتقالي التقطت الفرصة الذهبية التي جاءتها مجانا وعلى طبق من ذهب، وسارعت الى اقتناص
  همدان العليي عيّن الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو غوتيريش، البريطاني مارتن غريفيث مبعوثا خاصا له إلى
تعلمون يامعالي وزير الكهرباء بما حل بكهرباء المنطقة الوسطى (لودر) بمحافظة ابين من تخريب تسبب في خروج العشرة
فعلا وحتى اللحظة لا يلوح في الأفق اي توافق ملموس في الرياض من خلال الحوار الدائر هناك بين المجلس الانتقالي
لايوجد اختلافا كبيرا في  قراءة الاحداث الجارية في شمال  اليمن وجنوبه ، والتي تؤكد توافقها في التفاصيل
-
اتبعنا على فيسبوك