مؤسسة عدن الغد للإعلام | من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | ارسل خبر | نسخة الموبايل | نسخة القديمة | آخر تحديث للموقع السبت 24 أكتوبر 2020 02:19 مساءً

ncc   

عناوين اليوم
آراء واتجاهات
الخميس 24 سبتمبر 2020 06:14 مساءً

ويا من عاش خبّر"

د. ياسين سعيد نعمان


---------------
٢٦ سبتمبر ثورة عظيمة ، والذين قاموا بها وضحوا من أجلها عظماء ..
ما يؤكد عظمة هذه الثورة هو ما يجتاح اليمن اليوم من كارثة ... هذا هو المعطى التاريخي الذي يعيد بناء المشهد على نحو مناقض لمسارات الحياة لتعرف الأجيال قيمة سبتمبر ... "ويا من عاش خبر " .
لن نتحدث هنا عن اختطافها وتفكيكها وأفراغها من مضامينها الثورية والوطنية ، وكيف ملئت ببالونات فساد وطغيان السلطة التي انفجرت في وجه الجميع مخلفة هذه المأساة .. سنترك ذلك للتاريخ توافقاً مع دعوتنا لمنتسبي الشرعية أن يتوقفوا أمام فداحة المأساة وتعقيدات كارثة الحوثي بدلاً من التماهي مع موروث سياسي متخبط في صراعات جعلت كل مكون لا يرى ، بمعاييره وثقافته ، العيب أو الغلط إلا عند الآخر .
موروث يجري تأصيله بنوابض فكرية وسياسية مستخلصة من مرحعيات إعتباطية لا تاريخية ، تتجزأ معها الأوطان إلى "جزر" سياسية بمساحات تتطابق مع حجم الانتساب ومصالح المنتسبين لكل جزيرة ؛ الوطن بالنسبة لها مجرد غلاف هولامي خارجي يسهل تمزيقه إذا دعت حاجة إحدى الجزر للتمدد بقوة السلاح والنفوذ .
موروث ينتحل معه الفاسد والطاغية في لحظة من لحظات الانعطاف التاريخي دور معلم للاخلاق ومرشد ثوري وراهب وناسك متعبد في محراب الفضيلة .
موروث إتجه بالصراع الى داخل منظومة الثورة لتفكيكها وخلق مساحات تسرب إليها النقيض التاريخي لينشئ قواعد الانطلاق التي هب منها بعد خمسين سنة ليصفي حسابه معها . موروث ، هو الآخر ، كارثي بالمفهوم الذي أبقى السياسة مخزناً لقيم طاردة للتعايش والتفاهم والقبول بالآخر ، وأخرى حاضنة للاقصاء والاستبعاد والكراهية والتآمر .
منظومة هذه القيم التي باتت تخترق الخارطة السياسية وتنشئ منظومة متناحرة لن تكون مؤهلة بأي معنى من المعاني ، فيما لو استمرت على هذا النحو ، للتغلب على كارثة الحوثي ، فقد انشغلت بالنتائج المشوشة والمحبطة التي تضخها هذه القيم إلى الحياة اليومية ، وأفرغت "مقاومة" الكارثة من مضامينها ، تماماً مثلما كانت ثورة سبتمبر قد أفرغت من محتواها ، وملئت بخراطيم مياه ملوثة ، لا هم لها إلا التلويث وإشاعة الاحباط وإصدار الاتهامات والتبشير بالهزيمة .
اليوم ، ليس أمام منتسبي الشرعية ، جميعاً وبدون استثناء ، سوى أحد خيارين لا ثالث لهما :
إما أن يكونوا بعظمة سبتمبر وعظمة من قاموا بها وضحوا من أجل غاياتها ، وهي الوسيلة الوحيدة لاستعادتها من مغتصبيها .
وإما أن يكونوا بحجم ومستوى من أفرغوها وسلموها ، وحينذاك لن يكون الحل سوى ما تقرره الظروف والواقع على الأرض .
وكل عام وأنتم بخير .

تعليقات القراء
493022
[1] الجنوب الحر قادم والهويه تستحق
الجمعة 25 سبتمبر 2020
ناصح | الجنوب العربي
الأخ الدكتور تناقض في طرحه وفي الأسطر الأولى من مقاله هذا ، لم لا وهو من تبنَّى النهج العلمي الإشتراكي اللينيني في التحليل وبه أصبح رئيساً للوزراء في دولة لا صوت يعلو فوق صوت الحزب ثم أصبح رئيس مجلس نواب في دولة وحدة الشؤم ثم هارب ثم سفير لدوله عاصمتها فندق بالرياض . هذه حقائق لا يستطيع إنكراها ، إذا عُرف السبب بطل العجب والحليم تكفيه الإشاره والحق الجنوبي راجع



شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها

الأيام
مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

الأكثر قراءة
حصري- تقسيم الوزارات في الحكومة الجديدة بين المكونات (اسماء ومناصب)
شخصية هامة ستغادر عدن بعد قليل وبصورة مفاجئة
تفاصيل خاصة : لقاء يجمع بين الرئيس هادي بقيادة الانتقالي دونما تغطية صحفية
عدن الغد تنفرد بنشر تفاصيل جديدة عن قوام الحكومة القادمة
باذيب وزيرا للنقل في الحكومة الجديدة
مقالات الرأي
  رهن القضية الجنوبية وتجميد نضال شعب الجنوب من أجل فك الارتباط واستعادة دولته الحرة المستقلة إلى مابعد
  أن إبراز مشروع معين لفئة من البشر او جماعةً من الجماعات، سواءً كانت طائفيةً او عرقيةً سلاليةً، او قوميةً
بينما كنت اتصفح مواقع الانترنت بالصدفة شاهدت صورة لسفينة عملاقة وهي ترسو رحالها في ميناء عدن الاستراتيجي في
هكذا عهدنا الشيخ النقيب في العطاء حين تقدم كوكبة من المشايخ والقيادات الأمنية والاجتماعية في إنهاء قضية قتل
هل يدرك أعضاء مجلس إدارة غرفة تجارة وصناعة حضرموت وكافة منتسبيها من التجار ورجال الأعمال الحضارم ماهي
ست سنوات من حرب الضربات الجوية من البعد والحصار البري والبحري والجوي المحكم على اليمن شمالا وجنوبا ، منذ
لا تستغرب من معلمك يبيع في البقالة. لا تستغرب من معلمك يعمل بسطه او كشك بالشارع. لا تستغرب من معلمك يعمل كدلال
  قال بصوت مرتفع: "يجب أن يحترموا معتقداتنا". و أضاف، برفع أحد حاجبيه، بطريقة فيها خبث: "مش هم يقولوا انهم
آلة إعلامية تدميرية جنوبية فتكت وتفتك بالشعب الجنوبي عن سابق إصرار وترصد ، التفكير الواقعي والعقلاني مغيب
  في منشوري السابق تناولت الانتقالي ..بعنوان ماذا يريدون الانتقاليون ...وعلى إثرة تلقيت وابلا من السباب
-
اتبعنا على فيسبوك