مؤسسة عدن الغد للإعلام | من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | ارسل خبر | نسخة الموبايل | نسخة القديمة | آخر تحديث للموقع السبت 24 أكتوبر 2020 03:16 مساءً

ncc   

عناوين اليوم
آراء واتجاهات
الخميس 24 سبتمبر 2020 06:42 مساءً

ذكرى ٢٦ سبتمبر .. وكوارث الحرب ..!

تحتفي بلادنا بالذكرى ال٥٨ لثورة ٢٦ سبتمبر الثورة اليمنية الأم التي انطلقت في ال٢٦ من سبتمبر١٩٦٢م ،بقيادة الضباط الأحرار ،لتنطلق أول شرارة للثورة السبتمبرية المباركةنحو قصر البشائر في العاصمة صنعاء،ولتخرج الجماهير اليمنية من كل مناطق اليمن شماله وجنوبه ،شرقه وغربه ،مؤيدة ومباركة وداعمة لثورة ٢٦ سبتمبر المجيدة .ضد الحكم الإمامي الكهنوتي الرجعي المتخلف .الذي عاث في الأرض الفساد واتسم عهده بالثالوث المتمثل بالظلم والجهل والمرض ،طيلة فترة حكم أل حميد الدين التي امتدت منذ نهاية الحرب العالمية الأولى وخروج الاتراك من اليمن عام ١٩١٨ م .

عانى شعبنا اليمني العظيم خلالها كل انواع الظلم والقهر والقمع والفقر والمرض والاستبداد .حكم امامي رجعي متخلف في الشمال .ومحتل أجنبي للمحافظات الجنوبية والشرقية ممثلا بالاحتلال الانجليزي منذ عام ١٨٣٩م .كرس كل همه في تجسيد سياسة فرق تسد.واستغلال البلاد .
ولكن شعبنا الذي عانى من ويلات التمزق طيلة هذه الفترة .لم يكن ليخلد أول ليهنأ بالنوم والراحة ،فلم يستكن له قرار في ظل حكم العبودية والاحتلال الغاصب لأرض الوطن .
فكانت مدينة عدن مأوى وملاذا آمنا في بداية بروز المعارضة من الأحرار اليمنين لحكم بيت حميد الدين ،الذين فروا من بطش آل حميد الدين وكانت مدينة عدن في اربعينيات القرن الماضي نواة تجمع الثور والاحرار اليمنين، الذين سرعان ما اسسوا جمعية اليمن الكبرى والتي تضم اعضاءها من كل مناطق اليمن شمالا وجنوبا . وفي مقدمتهم ابو الاحرار محمد محمود الزبيري واستاذ الثوار المناضل الكبير / أحمد محمد نعمان .ومما ساعد ايضا انتشار الوعي الثوري بين اوساط الناس وجود المنتديات الثقافية والفكرية والصحف في مدينة عدن بتلك الفترة مازاد تعمق الايمان بالفكر الثوري والتحرري التي اتسمت به تلك الفترة في معظم دول العالم الثالث والوطن العربي بشكل خاص ،واصدر النعمان والزبيري صحيفة صوت اليمن. .من عدن .وتلاها صحيفة الفضول للشاعر عبدالله عبدالوهاب نعمان ..،
احرار اليمن تشبعوا بالافكار الثورية والايمان المطلق بواحدية الثورة اليمنية .فاصدر المناضل / عبدالله باذيب صحيفة النصر من تعز والتي كانت معارضة للانحليز .
ولكي يتم الخلاص من الاحتلال للجنوب لابد من ظهر يحمي الثورة فكان الهدف الاول للثورة اليمنية الخلاص من الحكم الامامي المتخلف في الشمال وهو ما اجمع عليه احرار اليمن انطلاقا منذ ثورة ١٩٤٨ التي اطاحت بالامام يحي حميد الدين على يد الشيخ المناضل / علي ناصر القردعي ،مرورا بحركة ١٩٥٥م بقيادة البطل احمد الثلايا .وحتى تم تنفيذ عملية الاغتيال للامام احمد حميد الدين بحادثة مستشفى الحديدة من قبل ابطال الثورة اليمنية ( العلفي،واللقية ،والهندوانة ) والتي على اثر ها ظل طريح الفراش لمدة عام حتى توفي متأثرا بجراحه في ١٩ سبتمبر ١٩٦٢م ليعلن البدر توليه الملك بعد ابيه .
لكن الثوار كانوا له بالمرصاد ،لتنطلق شرارة الثورة بالقصف على قصر البشائر بصنعاء ليلة الخميس ٢٦ سبتمبر ١٩٦٢م .معلنين بذلك انتصار الثورة وقيام الجمهورية .
ومن ساعتها هبت جماهير الشعب اليمني من اقصى الجنوب والغرب والشرق والشمال في الانخراط بالدفاع عن الثورة وتجميع الدعم الشعبي في مدينة عدن والدفع بالمقاتلين للمناطق الشمالية وكان ابرز المشاركين الشهيد البطل علي ناصر عنتر في معركة يسلح ودخول العاصمة صنعاء وغيره كثر من ابناء المحافظات الجنوبية .
ثورة سبتمبر تجسدت بمخاض جديد تمثل بإنطلاق ثورة ١٤ اكتوبر المجيدة والتي كانت تعز محطة انطلاق لثوارها الاحرار .
الى جانب مهامها الرئيسية كمحطة رفد قوية بالثواروالمقاتلين للدفاع عن ثورة سبتمبر المجيدةلكل الجبهات في المناطق الشمالية ،لدحر عناصر الإمامة التي ظلت تقاتل بشراسة طمعا في العودة للحكم .وعزز انتصار الثورة السبتمبرية دعم الجيش المصري لليمن في عهد الزعيم الراحل جمال عبدالناصر .ولكن الدعم الاقليمي للعناصر الامامية طول من أمد القضاء عليها حتى تجسد ذلك في انتصار ملحمة السبعين يوما وفك الحصار عن العاصمة صنعاء وفي الانتصار الاعظم بنيل الاستقلال الناجز في ال٣٠ من نوفمبر عام ١٩٦٧ برحيل آخر جندي بريطاني من ارض الوطن الحبيب .
اليوم نحتفي ويحتفل شعبنا اليمني العظيم بالذكرى ال٥٨ لثورة سبتمبر الخالدة .بعد ست سنوات من الحرب والدمار التي لحقت بالشعب اليمني،والاف الضحايا من خيرة ابناء اليمن نتيجة للحرب اللعينة دمرت منجزات ٥٨ عاما واهلكت الحرث والنسل ودمرت البنية التحتية ومئات الالاف من الضحايا والجرحى والنازحين . حرب طال أمدها وتمزق الشعب بين قوى متصارعة ،لصالح الخارج وبتدخل دولي مباشر وداعم لتلك الأطراف المتصارعة ،ماينذر ويهدد مستقبل الوطن ووحدته وسيادته .
فهل آن الأوان لاأبناء اليمن أن يعوا ويغلبوا مصلحة شعبهم وأن يحكموا العقل والحكمة والمنطق.لتحقيق السلام بدلا من السلاح .
وبدلا من استجداء الحل من الخارج....!!!؟؟؟

تعليقات القراء
493031
[1] شاعر مجهول حرف القصيده,لكنه جعلها احلى
الخميس 24 سبتمبر 2020
حسان | ابين
بلاد الرعب أوطاني - من القاصي إلى الداني ومن خوف إلى خطر - ومن منفى إلى الثاني بلاد الحرب أوطاني - تدمّر كل بنيان توفى امن في وطني - وصار الموت مجاني بلاد الحزن أوطاني - بأشكال وألوان فمن ألم إلى قهر - إلى بؤس وحرمان بلاد الصبر أوطاني - وحال الناس أبكاني فكم نزحوا وكم لجأوا - وتاهوا دون عنوان بلاد القهر أوطاني - وموت دون أكفان تمادى الحزن في قلبي - وغطّى الدمع أجفان

493031
[2] الجنوب الحر قادم والهويه تستحق
الجمعة 25 سبتمبر 2020
ناصح | الجنوب العربي
بالمختصر المفيد ، أين هي بلادكم وأين هي عاصمتها ؟؟ إن لم تستحي فقل ماشئت.



شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها

الأيام
مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

الأكثر قراءة
حصري- تقسيم الوزارات في الحكومة الجديدة بين المكونات (اسماء ومناصب)
شخصية هامة ستغادر عدن بعد قليل وبصورة مفاجئة
تفاصيل خاصة : لقاء يجمع بين الرئيس هادي بقيادة الانتقالي دونما تغطية صحفية
عدن الغد تنفرد بنشر تفاصيل جديدة عن قوام الحكومة القادمة
باذيب وزيرا للنقل في الحكومة الجديدة
مقالات الرأي
  رهن القضية الجنوبية وتجميد نضال شعب الجنوب من أجل فك الارتباط واستعادة دولته الحرة المستقلة إلى مابعد
  أن إبراز مشروع معين لفئة من البشر او جماعةً من الجماعات، سواءً كانت طائفيةً او عرقيةً سلاليةً، او قوميةً
بينما كنت اتصفح مواقع الانترنت بالصدفة شاهدت صورة لسفينة عملاقة وهي ترسو رحالها في ميناء عدن الاستراتيجي في
هكذا عهدنا الشيخ النقيب في العطاء حين تقدم كوكبة من المشايخ والقيادات الأمنية والاجتماعية في إنهاء قضية قتل
هل يدرك أعضاء مجلس إدارة غرفة تجارة وصناعة حضرموت وكافة منتسبيها من التجار ورجال الأعمال الحضارم ماهي
ست سنوات من حرب الضربات الجوية من البعد والحصار البري والبحري والجوي المحكم على اليمن شمالا وجنوبا ، منذ
لا تستغرب من معلمك يبيع في البقالة. لا تستغرب من معلمك يعمل بسطه او كشك بالشارع. لا تستغرب من معلمك يعمل كدلال
  قال بصوت مرتفع: "يجب أن يحترموا معتقداتنا". و أضاف، برفع أحد حاجبيه، بطريقة فيها خبث: "مش هم يقولوا انهم
آلة إعلامية تدميرية جنوبية فتكت وتفتك بالشعب الجنوبي عن سابق إصرار وترصد ، التفكير الواقعي والعقلاني مغيب
  في منشوري السابق تناولت الانتقالي ..بعنوان ماذا يريدون الانتقاليون ...وعلى إثرة تلقيت وابلا من السباب
-
اتبعنا على فيسبوك