مؤسسة عدن الغد للإعلام | من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | ارسل خبر | نسخة الموبايل | نسخة القديمة | آخر تحديث للموقع الأربعاء 02 ديسمبر 2020 01:50 صباحاً

ncc   

عناوين اليوم
آراء واتجاهات
الجمعة 23 أكتوبر 2020 10:31 مساءً

مبادرة جريفت اعتراف دولي بسقوط صنعاء كعاصمة عربية رابعة!

ست سنوات من حرب الضربات الجوية من البعد والحصار البري والبحري والجوي المحكم على اليمن شمالا وجنوبا ، منذ انطلاق "عاصفة الحزم" التي اخفقت في تحقيق اهم اهدافها المزعومة "المعلنة حينها" المتمثلة في القضاء على انقلاب الحوثيين في اليمن واستعادة نظام الرئيس الشرعي الى صنعاء.

برغم ما خلفته وما زالت تخلفه الحرب من دمار وخراب مادي وضحايا بشرية وتشريد ونزوح وبطالة وفقر وجوع ومرض ومأسي انسانية ، وفتنة داخلية وتفكك في النسيج الاجتماعي واشعلت حروب جانبية شمالا وجنوبا وما زالت مشتعلة حتى اليوم.

لكنها خلقت امر واقع على الارض شمالا وجنوبا من الصعب تغييره بمبادرة السيد "جريفت" الجديدة التي اسماها (الاعلان المشرك) لحل الازمة اليمنية وحددت طرفيها " النظام الشرعي بالمنفى ومليشيات الحوثي في صنعاء" وتجاهلت جذر الازمة اليمنية "القضية الجنوبية" والمجلس الانتقالي والحراك الجنوبي ، واتفاق الرياض بين الحكومة الشرعية والمجلس الانتقالي.

فالامر الواقع للمسيطرين على الارض طرفيه هما "الحوثي شمالا" و "الانتقالي جنوبا" والذي صار عصيا واكثر تعقيدا ، مهما تم تجاهله ومن المستحيل اجتثاثه باطالة أمد الحرب أو بعواصف حزم اخرى .. لذلك مثلما اخفقت "عاصفة الحزم" وخرجت عن اهدافها المعلنة.. لا اظن أن تفلح مبادرة "جريفت" التي صورت الازمة اليمنية وكأنها "شمالية - شمالية" بين حكومة شمالية في المنفى وسلطة شمالية انقلابية في صنعاء .. وأن كانت هذه المبادرة تمثل اعترافا دوليا بالحوثيين واكبر انتصارا سياسيا لهم .. لكنني اتوقع انهم أول من سيرفضها .. وبمجرد رفضهم لها سيكسبوا انتصارا ميدانيا وسياسيا اخر .. وبهذا يكون السيد "جريفت" قد دق اخر مسمارين بوقت واحد الاول في نعش الحكومة الشرعية ، والاخر في نعش تحالف عاصفة الحزم ومملكة الحزم .. وحقق نبوءة علي خامئني باعلان سقوط صنعاء كرابع كعاصمة عربية في المنطقة ؟!



شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها

الأيام
مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

الأكثر قراءة
ما الذي يحدث في الوية العمالقة ..هل بدأ الرفاق بتصفية حسابات قديمة؟
توتر بعدن عقب خلاف قوات امنية حول معسكر والمحافظ لملس يقود وساطة
قوات عسكرية تحتج بعدن
ظهور مفاجئ لنجل الرئيس السابق علي عبدالله صالح يضج مواقع التواصل
عاجل: حادث مروري لطقم يصدم باص ركاب بخط الجسر
مقالات الرأي
وصلتني رسالة من قيادي بارز في الانتقالي بمحافظة أبين تعليقأ على خبر نشرته عن لقاء الاثنين في ديوان منزل وزير
الحدث : 1 ديسمبر 2007 م أصدر لملس مدير عام مديرية المنصورة قرارا بإيقافي عن العمل .الحدث :1 ديسمبر 2020 م لملس محافظ
كل عام وانتم بخير سيادة الرئيس سائلين الله عز وجل ان يحفظكم ويرعاكم ويمتعكم بالصحة والعافيه  وان يخرج
  في ذكرى الاستقلال المجيد ، ٣٠ نوفمبر ١٩٦٧ ، يوم لم تغب شمسه التي اضاءت تاريخنا الحديث ، فبعد خروج آخر جندي
من سينقذ رياضتنا؟!  إيقاف دولي أم أصحاب العقول المحبة للرياضة!!   عبدالعزيز الفتح    عندما نأتي
د. أحمد عبيد بن دغر 1 ديسمبر 2020 حسنًا فعلت حضرموت بتكريم المناضل الكبير خالد محمد عبدالعزيز، أحد زعماء الجبهة
إذا لم تستطع بأن تكون العصا التي يتكئ عليها من يطلب منك أن تساعده فلا تكن أنت القشة التي تقصم ظهره"..!! إنها 
    دنيا الخامري   أعوامٌ كثيرة مضت ونحن نعيش في دوامة الحرب والصراعات اللامتناهية والتي عكست الطموح
  ان تعايشية عدن تقدم مفهوما اختياريا طوعيا قل ان نجد له نظير في العالم ، وفي أي من المدن التي تعيش تحديا
دعني أدخل مباشرة بالقول إن خياراتك الشخصية لك، ولا أحد يستطيع أن يملي عليك ما ترى أو تعتقد. فقط، فيما يخص
-
اتبعنا على فيسبوك