مؤسسة عدن الغد للإعلام | من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | ارسل خبر | نسخة الموبايل | نسخة القديمة | آخر تحديث للموقع الثلاثاء 19 يناير 2021 08:52 مساءً

ncc   

عناوين اليوم
آراء واتجاهات
الأربعاء 13 يناير 2021 12:17 مساءً

عقل العاطفة

سيكون من الخطأ و بل خطأ جسيم و فادح إن قمنا بإسقاط واقع المشهد الجنوبي و "نحن نقرأ" الذكرى الخامسة عشر لأحياء مبدى التصالح و التسامح "الجنوبي الجنوبي" .. أقول نقرأ لا نحتفل ..!! وأقول أحياء لا أعلان ..!! ولطالما كان نهج التصالح و التسامح نهج عظيم و خيار حكيم في تاريخ الأمم الحية و الشعوب المناهضة للطغيان و الهيمنة و الاستبداد و الاستكبار .

 

والتصالح والتسامح عاطفة إنسانية نبيلة طالما انبثقت من رحم الشعور بالمسؤولية و نقد الذات و مواجهة المشاكل و التحديات بشجاعة اخلاقية و امانة معرفية تسمو فوق المآسي و النكبات و الانتكاسات و التصالح والتسامح  معركة اخلاقية في الاساس ولا يمكن ان يكتب لها النصر بدون عقل .

 

وهل للعاطفة السامية عقل ..؟ و كيف يقود العقل معركة اخلاقية بحجم معركة التصالح و التسامح ..؟؟ و هل كان قادة التجربة التي تمخضت عن أعلان جمعية ردفان الخيرية يعون و يدركون ماذا يعني ان يكون للعاطفة عقل و هل كانوا يدركون ويعون معنى القيام بنصف ثورة .

 

ومما لاشك فيه ان الالتفاف والاصطفاف الجماهيري حول مبدى اعلان التصالح والتسامح شكل نقطة التحول لدى قيادات "الحراك السلمي الأول" .. ولكن غياب "عقل العاطفة" كان يطل برأسه كلما عنت له الفرصة ، ليجدد عهود الفرقة و الانقسام والمناطقية و قيادات الصف الأول للحراك الجنوبي السلمي وحدهم من يعرفون و يعون ذلك جيدا .

 

ولكي لا يكون و قوفنا امام هذا المنجز الاخلاقي الإنساني مغمورا بالشعارات و الفرقعات الدعائية الخاوية من المضمون و التجديد ، لا بد ان نعترف بان هناك إختلالات عميقة أثرت في مسيرة الحراك الجنوبي و على رأسها إرساء مبدى التصالح و التسامح دون و عي و فكر يستطيع ان يقوده ويضمن صيرورته و نجاحه في تحقيق غاياته و مقاصده و نتيجة لذلك طغى الشق السياسي لمبدى التصالح و التسامح على الشق الإنساني .

 

وفي تقديري ان اعلان مبدى التصالح و التسامح كان في حقيقته اعلان سياسي في إطار إنساني إستهلاكي سرعان ما تهاوت أركانه عند أول موجة انقسامات بين اقطاب قياداته والتي لم تستوعب فيما بعد توالي الأخطاء المتعاقبة على هكذا استخدام سيء لمبدى عظيم و خيار استراتيجي كان يستحق منها جهد أكبر و تخطيط أوسع و تهيئة مجتمعية و طنية حقيقية لا علاقة للسياسيين بمعركتها بقدر ما كانت بحاجة لعقول أكاديمية متخصصة و من ثم تأتي معركة الساسة ، إن صح لنا القول بأن لدينا ساسة .

 

ومع ذلك لا يمكننا التقليل من قيمة و اعتبار تجربة التصالح و التسامح الجنوبي في عمومها و لكنها بحاجة للتجديد و هي مسألة إنسانية يجب ان نهذب تعاملنا الاخلاقي والموضوعي تجاهها وان نفسح المجال للمنتصرين الحقيقيين لمعانيها الفاضلة لا ان نتركها مطية لمطامع السياسيين .

تعليقات القراء
518819
[1] الجنوب الحر قادم والهويه تستحق
الأربعاء 13 يناير 2021
ناصح | الجنوب العربي
ماهو هدف مشروع التصالح والتسامح هو طي صفحة الماضي بكل صراعاته على السلطة ممن نصبوا أنفسهم حكاماً على الجنوب بشعاراتهم المتطرفة ودفعوا ثمن ذلك تخويناً وتقتلاً وتشريداً ودفع الجنوب ثمن ذلك الدخول في مأزق تاريخي لم يدخله شعب من قبل في تاريخ البشرية.الإعتراف بالخطأ يؤدي إلى تصحيحه وعدم تكراره ومن هدفه إستعادة دولة يبدأ بوضع أساسها ويتخلص من قول مش وقته وأساس الدولة دستورها وأركانها فدرالية تنهي الصراع على السلطة.

518819
[2] مادام الاحتلال اليمني موجود فلن يدع الحنوبين يتصالخوا
الأربعاء 13 يناير 2021
محمود اليهري | عدن
ومن قال لك ان جواسيس اليمن ومستوطنيه سيتركوا الجنوبين يتصالحوا .الحل الوحيد هو استعادة الدوله الجنوبيه باسس جديده تضمن العدل للجميع وتفتح صفحه جديده . اتصور ان بقا ما يسمى الوحده سيكون استمرار لنزيف الدم الجنوبي لان الاحتلال جاء بسبب اقتتال الجنوبين مع بعضهم .دعونا نتفق على اخراج المحتل اليمني وستصلح الامور ولكن ما دام بيننا جوايس لليمن فلن يدعونا نتصالح .لقد انتصروا علينا بعد ان قتلوا ابطالنا بخبثهم .

518819
[3] بعدك يا يهري ...ثورة ثورة يا جنوب
الأربعاء 13 يناير 2021
ابو احمد | عدن
اعلن الثورة من جبال يافع الشماء ضد الاحتلال اليمن واحنا بعدك ..وان شاء الله تكون اول شهيد ونعمل لك تمثال كبير في اعلى قمة في جبال يافع ..ايش عادك تشتي ..اقطب الان



شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها

الأيام
مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

الأكثر قراءة
جندي يطلق النار على نائب مدير مستشفى الجمهورية بعدن
صورة لقيادي من الشرعية واخر انتقالي تشعل مواقع التواصل الاجتماعي 
علي ناصر محمد في رسالة إلى ناشر عدن الغد: الحل في اليمن دولة اتحادية، وحكومة وحدة وطنية ووجود رئيس واحد وجيش واحد
عاجل : دوي اشتباكات وسط المنصورة
الذهب من مكونات الراديو القديم..تعرف كيف تستخرجه في المنزل..؟
مقالات الرأي
  أحد الأصدقاء القريبين الى القلب هاتفني عصر اليوم بعد انقطاع دام عدة شهور .. سائلاً عن حالي؟ ..
قال بن بن لزرق:   (..منذ سنوات وانا ابحث عن الشمال في هذا الصراع فلا اجد .اندلعت المعارك في عدن عقب حرب ٢٠١٥ م
من يتابع مايحدث في الجنوب من صراع سياسي وعسكري سيدرك بجلاء ان الصراع موجه ضد الجنوب والجنوبيين من دعاة
""""""""""""""""""""""""حاتـم عثمان الشَّعبي عندما نسافر لدول العالم لأي سبب كان فإن كل مكان نراه في هذه الدول نتمنى أن
لا اعتقد خروج هذه القرارات من واقع فراغ ولا تم إصدارها من قبل الاخ الرئيس هادي بمزاجية مطلقة أو من خلال مزايدة
  في مثل هذا اليوم " 19 يناير " قبل 182عام وصلت شواطي عدن قوات صاحبة الجلالة الملكة البريطانية فكتوريا الله
خذوا هذ الصور وانسوها. كيف يدمر اليمنيون ما بقي من بلادهم .. 1. تصنيف الحوثيين جماعة إرهابية أثار موجة اعتراض
أثار القرار المتأخر الذي أصدره وزير الخارجية الأميركي المغادر، مايك بومبيو، بتصنيف "أنصار الله"، كما وصفهم
-------------------------زمان كان الزميل "سمير الحويج" مدير قسم الكمبيوتر في صحيفة الجمهورية يوزع على الزملاء ايميلات من
  علي ناصر محمد في 19 يناير من عام 1839م احتل الكابتن البريطاني ستافورد بيتزورث هنس مدينة عدن بحجة واهية أن
-
اتبعنا على فيسبوك