مؤسسة عدن الغد للإعلام | من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | ارسل خبر | نسخة الموبايل | نسخة القديمة | آخر تحديث للموقع الأربعاء 03 مارس 2021 11:03 مساءً

ncc   

عناوين اليوم
من هنا وهناك

تقنية جديدة للتعرف على هوية الأشخاص من خلال أوردة اليدين

الجمعة 19 فبراير 2021 11:59 مساءً
عدن (عدن الغد) فهد التركي:

تمكن خبراء باحثون من ابتكار تقنية جديدة للتعرف على هوية الأشخاص ، وذلك عن طريق الأوردة ‏الموجودة على ظهر اليدين بدلًا من بصمات الأصابع أو الوجه ، من خلال استخدام الذكاء ‏الصناعي.

وتعتمد التقنية الحديثة على استخدام كاميرا ذات عمق طويل ، إذ ‏التقط الباحثون أكثر من 17 ألف صورة من أوردة اليد الخاصة ‏بـ 35 شخصاً ، وحددوا أنماط الوريد الخاصة بكل مشارك ، وجاءت النتائج باستخدام الذكاء الصناعي ، باستخراج "سمات ‏تمييزية" تحدد هوية كل فرد بدقة تزيد على 99 %‏‎.

ووفقاً لمجلة "‏‎"IET Biometrics أوضح الباحث المشارك في إعداد التقنية الجديدة ، سيد شاه : أهمية استخدام هذه التقنية ، لافتاً إلى أنه من السهل أخذ بصمات الأصابع من سطح لمسه شخص ما ونسخها ‏لإنشاء بصمة وهمية ، كما أنه يمكن تجاوز تقنية التعرف على ‏الوجه باستخدام مساحيق التجميل بطرق وأنماط معينة ، كما أن ‏استخدام العدسات اللاصقة قد يربك الآليات المستخدمة للتعرف ‏على بصمة العين‎.

وأضاف : أن الأوردة تكمن تحت الجلد ، وبالتالي لا تترك أي بصمة ‏يمكن نسخها كبصمات الأصابع ، ولا يمكن تغييرها باستخدام ‏المساحيق أو تغيير العدسات ، ولذلك فنحن نرى أن النهج القائم ‏على التعرف على الأشخاص عن طريق الأوردة سيكون أكثر ‏صعوبة في تجاوزه‎.


المزيد في من هنا وهناك
ابتكار خريطة جديدة للعالم
نجح علماء في جامعة "برينستون" الأمريكية من ابتكار خريطة جديدة للعالم ، لتكون بمثابة تحديث للنسخة المعروفة التي ظهرت منذ أكثر من 420 عاماً. وتمكن العلماء في تجاوز
مسجد مغربي يرفع فيه أذان الظهر والعصر مرتين .. ما قصته ؟
في أعلى ربوة تشرف على المحيط الأطلسي ونهر أبو رقراق، ينتصب الجامع الأعظم، أقدم مساجد مدينة سلا المغربية، الذي ظل محافظا على شموخه ومكانته منذ أكثر من ألف عام، ولعب
تقنية جديدة للتعرف على هوية الأشخاص من خلال أوردة اليدين
تمكن خبراء باحثون من ابتكار تقنية جديدة للتعرف على هوية الأشخاص ، وذلك عن طريق الأوردة ‏الموجودة على ظهر اليدين بدلًا من بصمات الأصابع أو الوجه ، من خلال استخدام




شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها

الأيام
مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

الأكثر قراءة
صورة قيادي سعودي متوشحا علم الجمهورية اليمنية بشبوة تشعل مواقع التواصل الاجتماعي
صحفي يمني: هذه نصيحتي لأبناء الجنوب
الدكتوراه بامتياز مع مرتبة الشرف للباحث بسام البرادعي من جامعة عدن
مركز ارتقاء يحتفل بتخرج الدفعة الأولى من البورد العربي بحضور نزار هيثم
الحضرمي : الحوثي لن يتفاوض مع الجنوبيين في حال سقوط مأرب بيد الجماعة
مقالات الرأي
  - ‏ينظر السلالي الحوثي لآثار مارب بأنها ذاكرة اليمنيين ومفخرة أمجادهم ويقذفها بالصواريخ لأنه يريد
  إن الخصال والصفات والمزايا الايجابية المختلفة التي اجتمعت في شخصية فخامة الرئيس القائد المشير عبدربه
ما شهده البنك المركزي اليمني المفترض بعدن من جرائم فساد جسيمة لاتسقط بالتقادم، منها فضائح مضاربات صادمة
قرأنا الكثير عن أسبقية عدن في معرفة الديمقراطية والتشريعات وشركات الطيران والملاحة الجوية والبحرية
ما من شيء يهم اليمنيين ويسيطر على اهتمامهم الان اكثر من ايقاف الحرب في كل مناطق اليمن واحلال السلام ان ايقاف
تبدو الخطوات الأولى للرئيس الأمريكي جو بايدن صادمة لليمنيين. الذين انتظروا من إدارته المساهمة في وضع نهاية
في عام 1944م قادت أمريكا جهودًا كبيرة جدًا لعقد مؤتمر في ولاية نيوهامبشير حضره ممثلون عن (44) دولة على رأسها دول
  والسهان يعني نتمنى ولا نتوقع ليس لان الظبية لا لها لبن بل موجود مع صعوبة المنال.. وفي قولٍ اخر اوكن ولا
عرفت عدن على مر التاريخ بأنها مدينة حاضنة، جامعة غير منفرة، يعيش الجميع تحت كنفها من دون تفريق لا بالدين ولا
كنت ضمن المشاركين وللمرة الثانية على التوالي في منتدى الاثنين من كل أسبوع في ديوان سعادة السفير اللواء علي
-
اتبعنا على فيسبوك