مؤسسة عدن الغد للإعلام | من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | ارسل خبر | نسخة الموبايل | نسخة القديمة | آخر تحديث للموقع الجمعة 14 أغسطس 2020 10:22 مساءً

ncc   

عناوين اليوم
من نحن

من نحن

عدن الغــــد" أول صحيفة  إخبارية الكترونية مستقلة تدار من داخل عدن ،ويديرها نخبة من الإعلاميين والصحفيين المحترفين.

 تهتم  الصحيفة بتغطية كافة الأخبار السياسية والثقافية والرياضية في كافة المدن اليمنية .

  "عدن الغد" صحيفة الكترونية وورقية يومية مستقلة ومحايدة لاتتبع  أي جماعة أو حزب تعبر عن قضايا الناس وتطلعاتهم بطريقة عصرية حديثة، تتابع الأحداث، تناقش الوقائع تقدم جملة من التحقيقات والأخبار والتحليلات السياسية عما يدور على الساحة المحلية والعربية والعالمية.

وبالاضافة الى الموقع الإلكتروني تصدر صحيفة"عدن الغد" الورقية وهي صحيفة يومية مستقلة تصدر كل يوم عدا الجمعة.

لانحجب خبرا ولا نصادر رأيا ، المقالات تعبر عن اراء الناس والاخبار عن الاحداث المعاشة واقعا .

 

تلتزم الصحيفة بنشر التعقيبات على الأخبار والمقالات على حد سواء بنفس المكان وبنفس الحيز ،ويلتزم بالخطوط العريضة للعمل الصحفي المنصوص عليها في قانون الصحافة والمطبوعات اليمني رقم 25 لسنة  1990.

هاتف إدارة التحرير :00967773957898

للتواصل مع رئيس التحرير :00967735520627

 

العنوان عدن مديرية المنصورة –حي التقنية -عمارة عدن الغد جولة التوفيق

هاتف ثابت- 02392337

يمكنكم إرسال رسائلكم على بريد الموقع

adenalghad@gmail.com

 

 




الأيام
مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

الأكثر قراءة
ناشط سياسي يعلن الترتيب لانطلاق تظاهرة بعدن تدعم إقامة علاقات مع اسرائيل
صورة جديدة للرئيس هادي ونجله ناصر.. اين التقطت؟
ومات الإعلامي العدني محمد علي سعد بعيدآ عن عدن
مدير مكتب الشباب والرياضة بمسيمير لحج في حوار صحفي : نسعى جاهدين للنهوض بالواقع الرياضي بالمديرية.
صورة وتعليق : الصورة التي اختصرت الفوضى التي تعصف بمدينة عدن
مقالات الرأي
1- شهد ويشد الجنوب العروبي من الأحداث و الأزمات والصدمات والصراعات.. خلال ‫نصف قرن ما يفوق قدرة العقل على
في ذاكرتي المئات من السياسيين والمناضلين الوطنيين وصحافيون ومثقفون جنوبيين باتوا اليوم يعيشون في منافي
استقراء المستقبل السياسي لأي بلد يمر بظروف سياسية استثنائية وحرجة، لا يتطلب سوى مراقبة نمط سلوك القوى
تشرفت أمس بمرافقة سعادة القائد المحافظ اللواء الركن فرج سالمين البحسني في زيارته التاريخية الموفقة جدا
يمثل تطبيع الامارات مع الكيان الاسرائيلي بداية العد التنازلي لها ولعرابها الاول محمد بن زايد،الذي وقع في شر
لا لتطبيع مع الكيان الصهيوني  نعم للسلام العربي الإسلامي نعم للتصالح والتسامح العربي الإسلامي بعد اتفاق
  محمد طالب   تعيش تهامة وأبنائها المنسيون وضعا مأساويا وبؤسا حد الموت يحتاج إلى حلول عاجلة من أبنائها
أكدت توافقات الرياض احقية الانتقالي بتمثيل الجنوب، واضفت على شرعية اتساع مكانته ارضا، وانسانا، بعدا اقليميا
المتباكون على أطلال الوحدة والجمهورية وأصحاب الخطاب العاطفي المغلوط والهادف الى تحميل الجنوبيين والرئيس
  د. شادي صالح باصرة   في 78م، طبَّع الرئيس السادات (رحمه الله) -بطل الحرب والسلام -مع إسرائيل بكامب ديفيد،
-
اتبعنا على فيسبوك