مؤسسة عدن الغد للإعلام | من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | ارسل خبر | نسخة الموبايل | نسخة القديمة | آخر تحديث للموقع الثلاثاء 21 مايو 2019 03:43 صباحاً

  

عناوين اليوم
كتابنا
د. صالح عامر العولقي
الشرعية القشة التي ستكسر ظهر التحالف والجنوبيين إذا استمرت..
السبت 18 مايو 2019 01:18 صباحاً
- الجنوبيون مثل رجل يقف على فرع شجرة ويقاتل رجل آخر يقف على فرع شجرة أخرى (الحوثي). - الشرعية شخص ثالث يقف خلف الجنوبيين على نفس الفرع وبيده منشار يقطع الجزء الذي يقف عليه الجنوبيين فرع الشجرة
حديث دبلوماسي ليس إلاّ..
الأربعاء 15 مايو 2019 10:01 مساءً
  د. صالح عامر العولقي حديث المبعوث الأممي وإشاراته الجانبيه عن قضية شعب الجنوب، هو مجرد كلام دبلوماسي لايفضي إلى أي طريق للسلام ودليل على تجاهل لواقع الأحداث على الأرض وأبعاد الأزمة
هل سنرى اتفاقا يشابه اتفاق السويد قريبا؟!!..
الثلاثاء 30 أبريل 2019 07:23 مساءً
د. صالح عامر العولقي معارك الحدود الدائرة اليوم بشدة هي ايصال رسالة للعالم أن الحرب شمالية جنوبية، وأن الشرعية لاناقه لها فيها ولا جمل. لن يفرط التحالف في انتصاراته في المناطق المحررة حبا في
بداية ثمرات مجلس نواب عفاش
السبت 20 أبريل 2019 10:00 مساءً
  بدأت أولى ثمرات مجلس نواب الاحتلال الذي عقد في سيئون المحتلة : - انهيارات وتسليم مواقع وألوية بالكامل للحوثيين تابعة للشرعية هي بوادر لاصطفاف شمالي جهارا نهارا ضد الجنوب. - أصبح واضحا
انعقاد مجلس النواب وبإصرار سعودي ودعم واضح، ماذا يعني وماهو القادم؟
الثلاثاء 09 أبريل 2019 05:33 مساءً
بقلم: د. صالح عامر العولقي - ليس المستهدف المجلس الانتقالي بالدرجه الأولى .- لكل مرحلة سياسية أدوات يجب اللعب بها ومن خلال متابعتي لاحداث الحرب أرى أن العالم والتحالف أصبح على قناعه بضرورة
دعوهم يصرخون، فمشروع استعادة دولة الجنوب أصبح واقعا لامفر منه
الاثنين 11 مارس 2019 10:19 صباحاً
د. صالح عامر العولقي - كل صراخهم هذا ليس من شخص الرئيس عيدروس قاسم الزبيدي بل خوفهم ومعرفتهم بقوة المشروع الذي يحمله هذا القائد وقراءتهم للأحداث ويقينهم بأنه سينتصر . - مشروع التحرير والاستقلال
يدا بيد لافشال مؤامرات المحتل
الأربعاء 06 مارس 2019 04:29 مساءً
بقلم : د. صالح عامر العولقي إلى أبناء عدن خاصة والجنوب عامة: منذ الأيام الأولى لتحرير عدن والمحافظات الجنوبية ونحن نحذر ونؤكد أن الأعمال الإرهابية في الجنوب تقف خلفها أيادي وجهات تحاول تدمير
شبوة بين التغيير والتحوير ..
الثلاثاء 22 يناير 2019 04:14 مساءً
  طالعنا تصريحات محافظ محافظه شبوة ورسالته الموجهة إلى وزير النفط بشأن شحنة النفط القادمة إلى ميناء حضرموت، وسمعنا الإشادات بتوجيهات إنشاء خزانات للخزن في رضوم وماصاحبها من استبشار وتهليل
التصالح والتسامح صمام أمان الثورة
الثلاثاء 08 يناير 2019 02:44 مساءً
  تحل علينا ذكرى التصالح والتسامح في وقت نحن في أمس الحاجة إلى تطبيق هذا المبدأ بمفهومه الحقيقي بعيدا عن فلسفة الكلمات بظاهر المعنى . إن تركيبة الشعب الجنوبي تعتبر تركيبة فريدة متحدة
القبعات الزرق
الاثنين 17 ديسمبر 2018 08:45 مساءً
  لو تتبعنا خطوات وانتشار هذه القوات لعلمنا من خلال ماضي تاريخ انتشارها أنها تنتشر حيث لايحل السلام مثل البوسنة والهرسك وجنوب السودان والصومال وغزة وافغانستان وغيرها من المناطق التي اتصفت
الأيام
مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

الأكثر قراءة
عاجل: الدفاعات الجوية السعودية تعترض صاروخ فوق مطار جدة
عاجل: العثور على مواطن يمني مقتولا داخل شقته بمصر
اليافعي : أتمنى من المدنيين في صنعاء المغادرة إلى الارياف فورًا
بظل انفلات امني.. مقتل شقيقين غدرًا أثناء ذهابهما لصلاة الفجر
مياه الامطار تغرق المدينة القديمة بعدن
مقالات الرأي
جبهات في الضالع تحقق الانتصارات على التمدد الحوثي إليها خلال أيام وبإمكانيات بسيطة من السلاح الخفيف
الحوثيون الارهابيون لايرسلون صواريخهم البالستية وطائراتهم المسيرة الى الاراضي السعودية من تلقاء
منذ أن أسماهم في تقريره الأول أمام مجلس الأمن" سلطة الأمر الواقع" عرفت أن هذا الرجل من برج الفيل لا خير
  فتحت مشاورات الملف الاقتصادي المتعثرة بالعاصمة الأردنية،أطماع الحوثيين على تقاسم موارد الدولة مع
البعض من البشر مع الاسف الشديد لايروق لهم أن تعيش شعوبهم في أمن وسلام وكان السكينة والطمأنينة والهدوء عدون
توجب علينا الشكر فكل شيء يسير نحو الأفضل فالخدمات في تحسن مستمر، والبلاد تتقدم، والسلبيات تتراجع، والسيادة
انها محنة النخبة العتيدة,مثقفون , عبدوا الطريق الطويل, الى المعرفة,اضاءوا مساءات حزينة, تحركوا في رقعة الادب
الخُص المشهد عن رفض مشروع الدولة الاتحادية من قبل بعض الاطراف التي تخفي رفضها منذ أن أعلن الرئيس عبدربه منصور
لا يعرف بالضبط متى كانت اول اصابة بهذا الداء في الجنوب، إلا أن ما يمكن تأكيده ربما، هو ظهور تلك الحالة المقززة
أسدل الستار ونقشعت سحابة شبح الحرب التي كادت تمطر على إيران وتبخرت في الهواء تماما كما تبخرت تهديدات ترمب
-
اتبعنا على فيسبوك