مؤسسة عدن الغد للإعلام | من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | ارسل خبر | نسخة الموبايل | نسخة القديمة | آخر تحديث للموقع الأحد 29 نوفمبر 2020 06:48 صباحاً

ncc   

عناوين اليوم
كتابنا
محمد الثريا
الأحكام الحوثية ..ماذا تكشف؟
الجمعة 27 نوفمبر 2020 07:35 مساءً
(أحكام الحوثيين تنم عن غباء سياسي وتكشف مدى إستحالة تعايش الجماعة مع بقية شرائح المجتمع) ! واضح جدا ان سلطات الإنقلاب خلال إصدارها لتلك الاحكام القضائية أنها لم تراع قط الأبعاد والرسائل
نقطة سوداء في تاريخ الإتفاق وأطرافه !!
السبت 21 نوفمبر 2020 03:21 مساءً
( عندما تشاهد تناقضا بين الخطاب الاعلامي والموقف السياسي للطرف نفسه فهذا نذير شؤم، وإنهيار إتفاق الرياض يظل أمرا واردا ) .وقع كل من حركة طالبان الافغانية والإدارة الاميركية قبل أشهر إتفاقا ينص
من هو المنفصل عن الواقع؟
الأحد 15 نوفمبر 2020 02:43 مساءً
(فيما جريفيث يدعو لسرعة تنفيذه، يستمر طرفي اتفاق الرياض بالتصعيد عسكريا في أبين ..)!! حاولت ان أضع قراءة حول تجديد المبعوث الاممي قبل أيام دعوته الشرعية والانتقالي الى سرعة تنفيذ إتفاق الرياض
حتى على الصعيد الدبلوماسي.. الشرعية تكرر فشلها !!
الجمعة 13 نوفمبر 2020 10:53 مساءً
( كان خطأ إستراتيجيا أرتكبه الحوثيون !  فلماذا لم تحسن الشرعية إستغلاله ومغادرة وسمها بالحلقة الأضعف)؟!! بالنسبة لي خطوة " إستقبال السفير الايراني واعتماد أوراق عمله او بالاصح محاولة شرعنة
قد يغادر الوزير الميسري..ولكن..!
الأحد 08 نوفمبر 2020 02:38 صباحاً
( مغادرة الوزير الميسري ليست إنتصارا والتحدي الحقيقي يكمن فيما هو أبعد من ذلك ! )، هذا بالتحديد ملخص الحديث الذي أود من الجميع فهمه واستنباط رسالته ومغزاه جيدا. في تصوري ان مشكلة المجلس
الهاجس السعودي ( ماذا لو عاد الديمقراطيون )؟
السبت 07 نوفمبر 2020 02:34 صباحاً
خط سير السياسة الخارجية الاميركية يظل ثابتا وملتزما دائما في مراعاة وحفظ المصلحة الاميركية العليا خارج حدود الدولة ولاتعنيه كثيرا مسألة اختلاف التوجهات الحزبية لرئيس البلاد، هذا أمر مفروغ
محاولة أخيرة أم إستفاقة متأخرة ؟
الاثنين 02 نوفمبر 2020 02:50 مساءً
الحديث عن استراتيجيات النصر ومحاولة ربط حبال مشروع وكيان الشرعية المنهار بمشروع التحالف وشماعة مواجهة المشروع الفارسي باليمن والمنطقة ماهي الا محاولة قفز أخيرة تهدف من خلالها بعض قيادات
إغتيال حسن زيد (رسالة إيران للداخل والخارج) !!
الخميس 29 أكتوبر 2020 01:21 صباحاً
عملية إغتيال القيادي بالجماعة الحوثية الوزير حسن زيد أعادت للاذهان شبح الصراع الخفي بين جناحي الحمائم والصقور بداخل أروقة الجماعة والذي عادة ما ينشط قبيل اي منعطف سياسي تواجهه تلك الجماعة
المكونات الجنوبية.. متى تنفض عنها غبار الإتكالية والتغريد من بعيد؟
الأربعاء 28 أكتوبر 2020 12:13 صباحاً
العقل السياسي الجنوبي هل هو موجود أصلا؟ وإن وجد هل يمتلك نضوجا سياسيا مكتملا وواضحا حتى نتمكن من قراءة ما بداخله؟ وهل من قدرات وتجارب حقيقية يحظى بها ذلك العقل قد تؤهله لأكتساب ميزة التفاعل
ماذا يوجد في جعبة مارتن بعد؟
السبت 17 أكتوبر 2020 03:16 مساءً
كان واضحا جدا وجه الاختلاف هذه المرة في خطاب المبعوث الاممي السيد مارتن جريفيث الذي ألقاه الخميس الماضي وكيف مثلت لغته الخطابية نقلة دبلوماسية على مستوى تقديم المستجدات الحاصلة في ملف الازمة
الأيام
مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

الأكثر قراءة
مذيعة يمنية في قناة الحدث تنصدم من كلام ضيفها على الهواء
في واقعة عجيبة : طبيب بعدن يجري عملية جراحية في مكان اخر لجسد المريض
توقعات لحدوث اضطرابات شديدة وأمطار غزيرة في 10 محافظات
قيادي في الجيش: لاصلة لنا بالانفجار الذي اودى بحياة عدد من قيادات الانتقالي
عراك بملعب الحبيشي عقب ترديد الجماهير وحدة وحدة (فيديو)
مقالات الرأي
مر عام على المعارك في ضواحي زنجبار. كل ما أنجزته هذه المعارك هو تعميق الصراع جنوبا. وجذرت الضغائن.. ولن
  الشعر لا ينتقل بالوراثة، وإلا لكان أحفاد المتنبي هم ملوك الشعر العربي، ولكان أحفاد بوشكين هم من يتربع على
  قبل شهر كان موعد إعلان تشكيلة حكومة د.معين عبدالملك، وبسبب تعنت المجلس الإنتقالي في مايخص الجانب العسكري
    - يزخر التاريخ بمواقف رست على مرافئها جذوة النضال ، وتركت بصمات راسخة على جدار الزمن ، ووجدان الشعب ،
اغتيال "العقل النووي الإيراني" العالم النووي "محسن فخري زادة" وتوجيه أصابع الإتهام الإيراني للموساد
  =========-==========   بالصدفه وقعت على عيني صوره من أبين ..أبين بالنسبه لي هي وطن وهي أهل وأخوه وأصدقاء .هي اجمل
 ليس سرّا ان إدارة جو بايدن ستكون مهتمّة بانهاء الحرب في اليمن. هذا ما كتبه صراحة وشدّد عليه الرئيس
أيام قلائل ويمضي الفصل الدراسي الأول بنجاح منقطع النظير بكل أحداثه وصحائفه, فصل دراسي ناجح أتى سريعاً ومضى
لا تسهبوا في الكتابة عن الاستقلال الوطني، عن ملحمة التحرير، والحرب العادلة الوحيدة في تاريخنا المعاصر، لسنا
من كانوا قادة أيام الزعيم علي عبدالله صالح ، لهم طنة ورنة ، وهاهم اليوم قد اكتفوا من نصيبهم من الدنيا بعصابة
-
اتبعنا على فيسبوك